Btc roulette

القائمة الرئيسية

الصفحات

قد تعجبك ايضا مدونة مصر التعليمية

سناتر الدروس الخصوصية.. فتحنا بضغط من الأهالى وحددنا العدد بـ 25% فى القاعة علشان كورونا | الوطن


الوطن:

رغم انتشار فيروس كورونا،


 أعلنت العديد من مراكز الدروس الخصوصية عن فتح باب الحجز للعام الدراسى الجديد، مع الأخذ بالإجراءات الاحترازية لمنع انتقال العدوى.

فتح خالد عبدالعزيز، صاحب مركز للدروس الخصوصية بشبين الكوم، باب الحجز منذ أيام: «فتحنا بضغط من الأهالى، وحددنا الإجراءات المناسبة بوجود 25% من الطلبة فى القاعة، وتوجد بوابة تعقيم أمام المركز وأدوات تعقيم، مع توافر التهوية الجيدة».

تجنباً للتكدس أمام المركز، فتح «خالد» باب الحجز إلكترونياً: «خلينا الحجز أون لاين عن طريق استمارة الطالب بيملاها، بعدين بنكلمه عشان نقول له على المجموعات والمواعيد المناسبة، وخفضنا أسعار الدروس مراعاة للظروف الصعبة».

فتح مصطفى محمد، مدرس لغة عربية بالمنصورة، باب الحجز لمادته فى مركز الدروس الخصوصية الذى يُدرّس به، وحدد الإجراءات التى يجب اتباعها: «مع طلبة الابتدائى العدد هيكون 3 فقط لأنهم مش بيستحملوا الكمامة لوقت طويل، وطلاب الإعدادى والثانوى من 3 لـ5 فى المجموعة الواحدة، مع الالتزام بالكمامة والتباعد، وتعقيم المكان بعد كل مجموعة، وتعقيم أيدى الطلبة بالكحول».

خسارة كبيرة لحقت بالمدرسين حسب «مصطفى»، بسبب قلة العدد: «السنين اللى فاتت كانت الأعداد كبيرة وممكن ندمج مجموعتين مع بعض، السنة دى المجموعة الواحدة ماتقلش عن 10 لو القاعة واسعة، بس لقينا التعويض فى زيادة الدروس الخاصة، لأن أولياء الأمور خايفين على أولادهم من المجموعات».

5 أفراد لطلبة الصفين الأول والثانى الثانوى، 3 أفراد أو أقل لطلبة الثانوية العامة، هكذا رسمت هدى الحفناوى، مدرسة فيزياء بالزقازيق، خططها مع بداية الدروس: «هاشتغل مع طلبة أولى وتانية ثانوى درس عادى فى المركز، ومع طلبة الثانوية العامة خاص فى حدود طالب أو اتنين».


مصدر الخبر: موقع الوطن

تعليقات